أفضل خمس أنواع من الأطعمة وأكثرها مقاومة للالتهابات

أفضل خمس أنواع من الأطعمة وأكثرها مقاومة للالتهابات


 

نتعرف معاً على أفضل خمس أنواع من الأطعمة وأكثرها مقاومة للالتهابات، فمن ناحية أن هذه الأطعمة تساعد جسمك في الدفاع عن نفسة ومقاومة الإصابة بالأمراض، وأنها تقاوم الالتهابات المزمنة وما ينتج عنها من زيادة في الوزن والإصابة بالأمراض فإنها فمن ناحية أخرى تقاوم علامات الإجهاد وانخفاض مستوى النشاط والخمول والشعور بالكسل.

وكما عودناكم دائماً على تقديم كل ما هو جيد ومفيد، نقدم لكم في هذا المقال المعلومات الخاصة بالأطعمة الأكثر فعالية في مقاومة الالتهابات، والحفاظ على سلامة الجسم، والمساعدة في استعادة نشاطه وحيويته.


هل الالتهاب مفيد أو مضر لصحة الجسم؟

يصبح نظام المناعة لدى الشخص في حالة نشاطً عندما يتعرف الجسم على أي شيء غريب، مثل الميكروبات أو الفيروسات التي تهدد الجسم، ويبدأ الجهاز المناعي في مقاومته وهذا غالبا ما يطلق عليه اسم الالتهابات، وهي نوبات متقطعة من الالتهاب الموجهة ضد الأخطار التي تهدد الجسم.

ومع ذلك، في بعض الأحيان يستمر الالتهاب، يومًا بعد يوم، حتى عندما لا تتعرض للتهديد من قبل أخطار خارجية، وهنا يصبح الالتهاب عدوك بعد أن كان المدافع عنك، والعديد من الأمراض الرئيسية التي تصيبنا بما في ذلك السرطان وأمراض القلب والسكري والتهاب المفاصل والاكتئاب ومرض الزهايمر ترتبط عادة بالتهاب مزمن.

1. التوت

التوت عبارة عن ثمار صغيرة مليئة بالألياف والفيتامينات والمعادن وهي واحدة من أفضل خمس أنواع من الأطعمة وأكثرها مقاومة للالتهابات، كما أنها تحتوي على مضادات الأكسدة التي يطلق عليها الانثوسيانين، وهذه المركبات لها آثار مضادة للالتهابات من الممكن أن تقلل من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض، وقد أثبتت بعض الدراسات أن تناول التوت يساعد الجسم في إنتاج خلايا (NK)، وهي الخلايا المسئولة عن الحفاظ على نظام المناعة.

وفي دراسة أخرى، أثبتت أن تناول التوت بشكل مستمر يمنع ويقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب، حيث وجد أن الذين يعانون من زيادة الوزن وقاموا بتناول التوت بشكل مستمر لديهم مستويات أقل من الالتهابات المرتبطة بأمراض القلب، كما يساعد التوت في التخلص من السموم داخل الجسم بشكل أكثر فعالية من أي أطعمة أخرى.

2. الأسماك الدهنية

تلعب الأسماك الدهنية دوراً فعالاً في الحفاظ على سلامة الجسم ومقاومة الأمراض، وتعتبر الأسماك الدهنية مصدرًا كبيرًا للبروتين وأحماض أوميجا 3 الدهنية طويلة السلسلة EPA و DHA، وعلى الرغم من أن جميع أنواع الأسماك تحتوي على بعض الأحماض الدهنية أوميجا 3، إلا أن الأسماك الدهنية التالية من بين أفضل المصادر:

  •   سمك السالمون.
  •   السردين.
  •   السمك المملح.
  •   سمك الماكريل.


وقد ثبت أن تناول الأسماك الدهنية مرة واحدة على الاقل كل اسبوع يساعد في تحسين وظائف الجسم والعقل، ويساعد في تحسين عمليات التذكر والاستيعاب، وبذلك يعتبر منشط فعال وقوي للعقل ويحسن من مستوى الإدراك ورد الفعل لدى الأطفال.

3. الأفوكادو

الأفوكادو يغفل عنه الكثير من الناس ولا يشعرون بأهميته وقيمتة الغذائية، ولكنه من أفضل خمس أنواع من الأطعمة وأكثرها مقاومة للالتهابات، وقد يكون الأفوكادو أحد الأطعمة الخارقة الغنية بالكثير من الفوائد الغذائية، وتعتبر من الفواكه الغنية بالبوتاسيوم والماغنيسيوم والألياف والدهون غير المشبعة الأحادية الصحية، كما أنها تحتوي على الكاروتينات والتوكوفيرول، والتي ترتبط بانخفاض خطر الاصابة بالسرطان.

وبالإضافة إلى ذلك، يقلل تناول الأفوكادو من الالتهابات في خلايا الجلد، وقد أثبتت الدراسات انخفاض مستويات الالتهاب بسب تناول الأفوكادو، لذلك ينبغي على كل فرد الاستمرار في تناول الأفوكادو وجعلها دائماً على المائدة كأحد الفواكه الرئيسية.

4. العنب

يحتوي العنب على الانثوسيانين، مما يقلل الالتهاب، وبالإضافة إلى ذلك، فإنه قد يقلل من خطر العديد من الأمراض، بما في ذلك أمراض القلب والسكري والسمنة ومرض الزهايمر واضطرابات العين.

والعنب أيضاً فاكهة من أفضل مصادر الريسفيراترول، وهو مركب لديه العديد من الفوائد الصحية على الجسم حيث ثبت في إحدى الدراسات أن الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب ويتناولون مستخلصات العنب يوميًا يمكن أن يساعدهم في انخفاض علامات الجينات الالتهابية.

5. الفطر

على الرغم من وجود الآلاف من أنواع الفطر في جميع أنحاء العالم، إلا أن القليل منها صالح للأكل، ويعتبر الفطر منخفض جداً في السعرات الحرارية وغني بالسيلينيوم والنحاس وجميع فيتامينات "ب"، كما أنها تحتوي على الفينولات ومضادات الأكسدة الأخرى التي توفر الحماية المضادة للالتهابات.

وهناك نوع خاص من الفطر يُطلق عليه عرف الأسد يقلل من الالتهاب المرتبط بالسمنة من الدرجة المنخفضة، وقد وجدت إحدى الدراسات أن عيش الغراب في الطهي يقلل من المركبات المضادة للالتهابات بشكل كبير، وبالتالي، يكون من الأفضل تناولها نيئة أو مطبوخة.

وهناك أيضاً أنواع أخرى من مضادات الالتهابات يمكن أن نجملها فيما يلي:
  •   الطماطم.
  •   زيت الزيتون.
  •   الخضروات الورقية الخضراء مثل السبانخ واللفت.
  •   المكسرات مثل اللوز والجوز.
  •   الفراولة والكرز والبرتقال.


إرسال تعليق

0 تعليقات