أغرب 5 إحتفالات ليلة رأس السنة

أغرب 5 إحتفالات ليلة رأس السنة

أغرب 5 إحتفالات ليلة رأس السنة


في حين أن الناس من جميع أنحاء العالم يفكرون في الإحتفال بالعام الجديد في حفلات الموسيقى وتزيين المنزل، والتجمع مع العائلة، يوجد هناك عدة دول لديهم تقاليد غريبة وطقوس للإحتفال مازالت تُقام حتى الأن، نقدم لكم أغرب 5 إحتفالات ليلة رأس السنة. 

١- إرتداء ملابس داخلية ملونة:

يبدو الأمر غريب، ولكن في الواقع من أغرب 5 إحتفالات ليلة رأس السنة هو شراء ملابس داخلية ملونة وإرتدائها في هذا اليوم تحديدًا .
إن ذلك لا يحدث في بلدٍ واحد، بل إنها عادة موجودة في العديد من الدول، وهي بعض بلدان أمريكا الجنوبية، البرازيل، المكسيك، وبوليفيا .
يرجع هذا التقليد إلى إعتقادهم أن الحظ في العام الجديد يرتبط بلون اللباس الداخلي الذي ترتديه عند بداية العام، فمثلًا الأحمر في إعتقادهم يجلب الحب، والأصفر يجلب الثروة والمال، أما الأبيض فهو يجلب السلام النفسي .
إنها ليست مجرد عادة خرافية، بل إنها عادة موسمية مازالت تقام حتى الأن، ولذلك ترتفع أسعار الملابس الداخلية في هذه البلدان في كل شهر ديسمبر، ويصل الأمر إلى نفاذ الكميات منها ويظل المواطنون يسعون في البحث عنها .

٢- حشو العنب في الفم :

من التقاليد الغريبة في الإحتفال بالعام الجديد هو تناول حبات العنب عند منتصف الليل، حتى يمتليء الفم بها دون ترك أي فراغ فيه .
إنه تقليد شعبي في إسبانيا، ويرجع هذا التقليد إلى إعتقادهم أن العنب هو رمز الخير، وأنهم بتلك العادة يستطيعون جلب الخير الوفير في عامهم الجديد .
لا يقف الأمر عند التفاؤل فقط، بل إن الأشخاص الذين لم يستطيعوا القيام بهذا التقليد لأي سبب، يبدأون علمهم بالحزن الشديد، ويظنون أن العام سيجلب لهم أيام تعيسة وخسارات مالية وفقد للأحبة .
يتم إنشاء مزارع للعنب خصيصًا لأجل هذه الفترة، كما تنتشر أكشاك بيع العنب في الشوارع، وتحرص الدولة على توفير كميات منه في أواخر ديسمبر ليستطيع كل الشعب الحصول عليه .

٣- الهمس مع الحيوانات :

من أغرب 5 إحتفالات ليلة رأس السنة هي عادة الهمس في أذن الحيوانات والتحدث إليهم حتى يأتي منتصف الليل ويبدأ العام الجديد .
إنها عادة رومانية، ويرجع هذا الأمر إلى إعتقادهم بأن الحيوانات ليست مُذنبة، لذلك فهي أقرب إلى الإله، ولها القدرة على التحدث إليه وجلب أمانيهم. 
إنهم يؤمنون أن الماشية هي أكثر الحيوانات قربًا إلى الله، ولذلك يقبلون على المزارع لينتظرون أدوارهم في الهمس معها، ولكن البعض من مربيين الحيوانات الأليفة يكتفون بالهمس في أذن حيواناتهم .
عدم إصدار الحيوان لصوت أثناء حديثهم يعني لهم سوء الحظ، لإعتقادهم بأنه ليس على إتصال بهم، وبالتالي لن يستطيع تبليغ أحلامهم إلى الرب. 
كذلك يعتقدون أن صوت الحيوانات إجابة لهم، ومداعبتها ونومها على الأرض ظهرًا يعني أنها تجلب لهم الأمنيات محققة في العام الجديد.

أغرب 5 إحتفالات ليلة رأس السنة


٤- الإحتفال في المقابر :

إنه من أكثر تقاليد الإحتفال الغريبة وخاصة أن المقابر لا علاقة لها بكلمة إحتفال، ولكن ذلك يحدث بالفعل في تشيلي عشية رأس السنة في كل عام جديد. 
يأتي هذا التقليد لإعتقادهم أن الموتى يعودون في ليلة رأس السنة للإحتفال بحلول العام الجديد، ولذلك يختار الأحياء الذهاب للمقابر إحتفالًا مع أحبائهم .
إنهم يعدون كل شيء عند المقابر، حيث يقومون بتزيينها بالأنوار والزينة الملونة، ويرتدون الملابس الجديدة، كما يحضرون الطعام الشهي وأنواع الحلوى المختلفة .
لا يقتصر الأمر على ذلك فقط، بل إنهم بعد الإحتفال ينامون بجانب مقابر أحبائهم، ظنًا منهم أنهم يستيقظون من الموت ويعانقوهم من أجل العام الجديد .

٥- حريق مُفزع :

إنه أكثر تقاليد الإحتفال رعبًا في قائمة أغرب 5 إحتفالات ليلة رأس السنة وهو مازال موجود بالفعل في دولة الإكوادور .
ينتظر سكان الدولة منتصف ليلة رأس السنة، ثم يقومون بتعليق دمية قماشية ويعلقون عليها صورة لأحد الأشخاص أو رمز سيء، وأخيرًا يشعلون بها النيران. 
يرجع هذا التقليد إلى فترة إنتشار وباء الحمى الصفراء، حيث أنهم بعد أن إزداد عدد الوفيات الناتجة عنها، قاموا بجمع ملابس الموتى وحرقها ظنًا منهم أن ذلك يخلصهم من الوباء، وصادف حينها وبالفعل قل انتشار الوباء وتخلصوا منه فاعتقدوا أن النار هي التي دفعته عنهم .
إنهم يستخدمون هذه العادة في كل عام مع رموز الفساد من السياسيين، حيث يقومون بوضع صورته على الدميه وحرقها ظنًا أنها ستخلصهم منه في العام الجديد. 
يقوم المواطنون بترك النيران مشتعلة أعلى منازلهم حتى ينتهي الحريق، ويتفائلون بعدم بقاء أي جزء من الدُمية .

أغرب 5 إحتفالات ليلة رأس السنة


إرسال تعليق

0 تعليقات