أهم 5 بورصات في العالم

 أهم 5 بورصات في العالم 

تؤدي البورصة دورا هاما في الحياة الإقتصادية ، و يزداد هذا الدور بمرور الأيام و السنوات حيث تساهم البورصة في تنمية الادخار عن طريق تشجيع الاستثمار في الأوراق المالية و توجيه المدخرات لخدمة الاقتصاد القومي ، و تساعد في تحويل الأموال من الفئات التي لديها فائض إلى الفئات الذي لديها عجز ،  فيما يلى نذكر أهم البورصات في العالم  : 


1- بورصة نيويورك أو وول ستريت (wall Street) :




و سميت ببورصة "وول ستريت " نسبة للشارع المتواجدة فيه بنيويورك (شارع وول ستريت ) ، و هي من أقدم البورصات  ، بدأت منها الأزمة الإقتصادية العالمية في سنة 1929 .
و تحتل الولايات المتحدة الأمريكية المركز الأول من ناحية التقدم في أسواق المال حيث يوجد أكبر نوع من الشركات المسجلة في قوائم الأسعار بالبورصة ، و يشهد على ذلك ما هو موجود في "وول ستريت American Stock Exchange " و "مجلس شيكاجو للتجارة Chicago Board Trade " ، و تتميز أسواق المال الأمريكية بالأهمية البالغة للأسواق الآجلة ، حيث يتم التعامل في عقود المستقبليات و الخيارات ، و التي خرجت إلى النور بداية السبعينات .


2- بورصة طوكيو :



أو بورصة كابوتوشو (Kabuto-Cho) نسبة لاسم الشارع المتواجدة فيه أيضا ، و قد كانت تتنافس يوميا كل من بورصة نيويورك و بورصة طوكيو على احتلال المرتبة الأولى في العالم من وجهة نظر حجم الرساميل و الصفقات المبرمة فيهما ، الا أنه منذ بداية عقد التسعينات تراجعت بورصة طوكيو إلى المركز الثاني بعد بورصة نيويورك ، و ذلك بسبب إنخفاض القيمة السلعية للمنشآت اليابانية ، الذي يعود إلى أسباب متعددة جدا نذكر منها : 

  • انهيار أربعة من أهم و أكبر بيوت الوساطة المالية في اليابان .
  • تبني سياسة قصيرة (تقشفية ) لمنح القروض و العمليات التسليفية من قبل المصرف المركزي الياباني.
  •  حصول العديد من الفضائح المالية بين رجال السياسة و رجال المال في قلب بورصة طوكيو .
  • انهيار الأسعار في سوق العقارات .
  • تراجع النشاط الصناعي و تباطؤ الإستثمار .


3- بورصة لندن :



بحيث تحتل بورصة لندن دائما المرتبة الثالثة عالميا و الأولى أوروبيا منذ أكثر من عشرين عاما خلت ، و تعود أهمية بورصة لندن إلى تاريخ اقتصادي حافل ، هو تاريخ إنجلترا التي كانت القوة التجارية و الصناعة العظمى حتى نهاية القرن التاسع عشر ، تاريخ تبعه سوق مالي كان قادرا على مواجهة متطلبات مشروعات تلك القوة العظمى .
يمكن  القول أن  التاريخ الحديث لبورصة لندن قد برز عام 1982 ، مما أطلق عليه ثروة خلق العالم Big Bang ، فمنذ ظهورها التاريخ و في مواجهة منافسة شرسة من وول ستريت و طوكيو أخدت لندن في تحرير سوق المال خاصة فى مجال التشريعات و القيود المفروضة على الممارسين و استخدام نظام تكنولوجيا متقدم للتسعير في البورصة .




تتمتع بورصة دبي العالمية بميزيتين أساسيتين الأولى موقعها الجغرافي الذي يقع بين الأسواق الدولية و هونج كونج ، و الثانية حسن التنظيم الذي يواكب المواصفات العالمية و الإقليمية على السواء و توفر هذه البيئة التنظيمية فرصة ظهور سوق مالي مفتوح فعليا و يتسم بالشفافية و مصمم حسب أعلى المستويات العالمية، بحيث تهدف إلى أن تصبح بورصة أسهم عالمية رائدة تقع بين اوروبا العربية و شرق آسيا و تطمح إلى أن تكون عاملا حافزا لإحداث التغيير في المنطقة التي تشهد نموا ملحوظا .
تقع بورصة دبي العالمية ضمن مركز دبي المالي العالمي الذي بدأ أعماله عام 2004، و بصفته منطقة مالية حرة يقدم مركز دبي المالي العالمي العديد من المزايا للشركات التي تعمل من خلاله و من بينها إمكانية الاستفادة من مزايا ضريبية و عدم وجود قيود على مستوى الملكية للأجانب في ظل نظام قانوني مستقل يقف على قدم المساواة مع الجهات التنظيمية العالمية .


5- بورصة باريس :



تأسست بورصة باريس بموجب المرسوم الملكية الصادر في 17 سبتمبر 1724 م و كان مقرها أحد فنادق المدينة "Hôtel de ville " ، ثم نقلت فيما بعد إلى بالاس رويال عام 1806 م و مازالت بنفس المقر حتى الآن بعد تحديد المبني عدة مرات ، كانت تستحود على 40 % من حجم التداولات بفرنسا كلها .

أما عن نظام التداول الآن يتم وفقا لنظام مركزي إلكتروني يعرف بإسم CAC و يخضع لرقابة لجنة عمليات البورصة و يمكن القول أن فرنسا طورت أسواقها المالية في غضون العقد الأخير من القرن العشرين لتجعلها مواكبة للتطورات العالمية .المراجع :
  • حريزى رابح ، البورصة و الأدوات محل التداول فيها ، دار البلقيس ، دار البيضاء الجزائر .
  • إتحاد الشركات الإستثمارية ، أهم بورصات العالم .



إرسال تعليق

0 تعليقات